أفضل الجامعات العالمية للابتعاث إليها

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لطالما كان ارتياد أفضل الجامعات في العالم حلماً يراود كثيراً من الطلاب، فاختيار الجامعة المناسبة كان ولا يزال الخطوة الأولى على درب النجاح الأكاديمي والمهني. وطبعاً ثمة خطوات عدة، يمكن أن تساعد الطالب في عملية الاختيار، منها البحث عن ترتيب الجامعة في جداول التصنيف السنوية الصادرة من كبرى المؤسسات التعليمية.
وفي هذا الصدد، يبرز تصنيفان رئيسان، يساعدان الطالب في عملية الاختيار، هما: التصنيف الأكاديمي للجامعات العالمية، وتصنيف QS لأفضل 1000 جامعة عالمية. وسنستعرض لكم فيما يلي أفضل عشر جامعات حول العالم وفقًا لتصنيف QS.
تُصدر تصنيف QS السنوي للجامعات مؤسسة "Quacquarelli Symonds" البريطانية التي تُعنى بشؤون التعليم الأكاديمي والدراسة الجامعية، ويتبع التصنيف نظاماً واضحاً، يعتمد على معايير مختلفة لترتيب الجامعات أهمها: السمعة الأكاديمية للجامعة، جودة الطاقم الأكاديمي، جودة التعليم والبحث العلمي، وقدرتها على استقطاب الطلاب الأجانب، وقد جاءت نتائج تصنيف QS لأفضل عشر جامعات عالمية لعام 2018 على النحو التالي:
معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا Massachusetts Institute of Technology MIT
للسنة السادسة على التوالي، يتصدَّر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا تصنيف QS لأفضل جامعات العالم، وإضافة إلى امتلاكه سمعة طيبة بالتخصصات المتعلقة بالهندسة والفيزياء، أصبح MIT أكثر اهتماماً بمجالات أخرى مثل الفنون، العلوم الاجتماعية، والعلوم الإنسانية.
جامعة ستانفورد Stanford University
حافظت جامعة ستانفورد الأمريكية على مركزها الثاني ضمن تصنيف QS، وتعد من أبرز وأشهر الجامعات الأمريكية على الإطلاق، ويعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1891، كما أنها من أكثر الجامعات انتقائية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تقبل 7% فقط من إجمالي الطلاب المتقدمين إليها، وخرَّجت عدداً كبيراً من رواد الأعمال الذين اتجهوا إلى وادي السيليكون.
جامعة هارفارد Harvard University
أقدم معهد أكاديمي في الولايات المتحدة الأمريكية، إذ يعود تاريخ تأسيس هارفارد إلى عام 1636، ودائماً ما تحتل الجامعة المراكز الأولى في كل النشرات المتعلقة بتصنيف الجامعات، وقد خرَّجت أكثر من 40 شخصاً حازوا جوائز نوبل.
معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا California Institute of Technology
على الرغم من أنه أصغر مؤسسة تعليمية في هذه القائمة، إلا أن المعهد اختير ضمن أفضل خمس جامعات في الولايات المتحدة الأمريكية للعام الثاني على التوالي. ويوفر المعهد مجموعة كبيرة من التخصصات والبرامج الدراسية، كما يمتلك سمعة طيبة عندما يتعلق الأمر بالمجالات العملية والتقنية بشكل عام.
جامعة كامبريدج Cambridge University
بعد الجامعات الأمريكية التي سيطرت على المراكز الأربعة الأولى في تصنيف QS، جاءت جامعة كامبريدج البريطانية في المركز الخامس. وتعد كامبريدج ثاني أقدم جامعة في العالم بعد أكسفورد، حيث تأسست عام 1209م.
وتتمتع الجامعة بسمعة أكاديمية مرموقة، جعلتها تأتي في المركز الأول كأفضل جامعة في بريطانيا، وقد خرَّجت كامبريدج 65 عالماً، نالوا جائزة نوبل، وهو أعلى رقم من العلماء والباحثين من جامعة واحدة حققوا هذه الجائزة.
جامعة أوكسفورد Oxford University
أول جامعة في العالم، وتحتل المركز السادس في تصنيف QS. توجد في جامعة أكسفورد أكثر من 30 كلية مختلفة، حيث يمكن للطالب اختيار الاختصاص الذي يريده، وتبلغ نسبة القبول فيها 17.7%.
كلية لندن الجامعية University College London
للمرة الثالثة على التوالي، تأتي كلية لندن الجامعية في المركز السابع في تصنيف QS. تعتمد كلية لندن معايير شتى، وجاءت ضمن الجامعات العشر الأولى في اختصاصات عدة منها: الطب، وطب الأسنان، والجغرافيا، وعلم النفس والصيدلة.
كلية لندن الإمبراطورية Imperial College London
تتميز كلية لندن الإمبراطورية باختصاصاتها التقنية والعلمية، فضلاً عن كلية إدارة الأعمال، وقد جاءت الجامعة ضمن المراكز العشرة الأولى في اختصاصات: الهندسة والتكنولوجيا، والعلوم الطبيعية والبيئية، وتحتل الجامعة المركز الـ 20 عالمياً من جهة توظيف المتخرجين فيها. كل هذه العوامل جعلتها تأتي ثامنًا ضمن تصنيف QS.

أخبار ذات صلة

0 تعليق