جمعية "بربارة نصّار": الحب يشفي

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أقامت جمعية "بربارة نصّار" حفل عشائها السنوي الرابع تحت عنوان "Love Heals" أو "الحب يشفي"، خلال حفل عشاء أُقيم يوم الجمعة في22 فبراير2019في فندق الهيلتون حبتور في سن الفيل، لبنان.

حضر الحفل عدد كبير من الشخصيات السياسية والفنية والإعلاميّة والاجتماعية، على رأسهم وزير الشؤون الاجتماعيّة السابق بيار بو عاصي، والمستشار الثقافي وسام كلاكش ممثلًا وزير الخارجية جبران باسيل، والنائب جورج عقيص، والنائب فادي علامة، والسيّد روني ألفا ممثّلًا النائب فريد هيكل الخازن، وقائمقام المتن مارلين حداد، والسفير الفرنسي في لبنان برونو فوشيه، والقائم بأعمال سفارة الإمارات العربيّة المتّحدة حمدان الهاشمي ممثلًا سعادة السفير د. حمد الشامسي، والسيّد فيليب بوتلرممثلًا سفيرة سويسرا في لبنان مونيكا شمودز كيرغوز، والأستاذ علاء سرحال ممثلًا سفير قطر في لبنان محمد حسن جابر الجابري، والنقيب الطبيب سمر قبيسي، ممثّلة المدير العام لأمن الدّولة سعادة اللواء طوني صليبا، إضافةً إلى أعضاء مجلس أمناء الجمعيّة الدكتور طلال المقدسي، والدكتور فادي نصر، والأميرة حياة أرسلان ممثّلة بابنها الأستاذ عادل أرسلان.

البداية مع النشيد الوطني اللبناني تلاه كلمة مقدّمة الحفل الممثلة آنجو ريحان.ثم كانت كلمة رئيس الجمعيّة هاني نصّار، جاء فيها "قلة من لا يعرف زوجتي بربارة التي أسست الجمعيّة قبل وفاتها بأيام معدودة لخدمة كل مريض. لقد كانت مثالًا لعيش المرض بحبّ ورجاء وأمل. وروح بربارة الجميلة لا تزال ترافقنا بكلّ نشاطاتنا، ولا زلنا نحاول أن ننقلها لكلّ مريض وعائلته لغاية يومنا هذا".

وأضاف "على صعيد التوعية، عادةً ننظم لتنظيم ندوات حول الأمراض السرطانيّة في كل المناطق اللبنانيّة مع أطبّاء الدم والأورام، إلى أن تفوّقنا على حالنا هذا العام، ونظّمنا Cancer Awareness Village، وهو المعرض الأول من نوعه في المنطقة لنشر التوعية للعموم حول كلّ الأمراض السرطانيّة، اجتمع فيه أكثر من 9 مستشفيات و8 جامعات و12 جمعيّة، حيث أُلقيت 13 محاضرة من قبل اختصاصيّين".
وختم: "لغاية اليوم، تكفلنا بعلاج أكثر من 200 مريض بقيمة تفوق 350 مليون ليرة، وقدّمنا أدوية بقيمة 900 مليون ليرة حصلنا عليها من مرضى لم يعودوا بحاجة اليها، نحن نأخذ مجّانًا، ونعطي مجّانًا دون أيّ تمييز بين طائفة وأخرى، وحتّى بين جنسيّة وأخرى".

كما شكر كل من ساهم في إنجاح هذا الحدث منهمAquafina و Khan El SabounوBeirut Circle وSaybs ProductionوHaddad Group وSky-High، خصوصًا شركةVEAC s.a.r.l. لتعاونها على تنظيم هذا الحفل.

يُذكر أنّ حفل العشاء الذي عاد ريعه بالكامل لدعم عمل جمعية "بربارة نصّار" في تأمين الطبابة والرعاية لمرضى السرطان الراشدين، تخلله أيضًا سحب تومبولا على جوائز قيّمة.

لمحة تاريخية عن جمعية "بربارة نصّار"

تحمل جمعية "بربارة نصّار" اسم زوجة وأم شابة أصيبت بمرض سرطان تفشّى بكامل جسدها، إلا أنها لم تستلم له، وتحدّت خوفها من المرض وأنجزت مع زوجها هاني وولديها ليوني وليونار أنشطة عدة، منها "رِحلة العَلَم اللبناني"، حيث جالت خلال 80 يومًا على أكثر من 1655 بلدة لبنانيّة، جمعت خلالها تواقيع مختاريها على علم مساحته 10452 سم2 قدّمته لفخامة رئيس الجمهوريّة كرمز وحدة الشعب اللبناني. كما رافقت عائلتها، على كرسيها المتنقّل أسبوعًا كاملًا إلى بلغاريا، كي لا تحرم ولديّها من جائزة قدّمتها إحدى محطّات التّلفزة للعائلة.وأخيرًا وليس آخرًا، انتفضت بربارة، كطائر الفينيق من تحت رماده، ووجّهت مع ولديها وزوجها تحيّة لأطبّائها، من القرنة السّوداء وهي أعلى قمّة في لبنان، متحدّية مرضها.
وفي آخر أيام حياتها، وتحديدًا في 4 فبراير 2014، استحصلت بربارة على عِلْم وخَبَر رقم 237 من وزارة الداخليّة، للجمعيّة التي تحمل اسمها وتدعم مرضى سرطان البالغين، لتشهد وتؤكد أنّ الإيمان بالله وإرادة الحياة، أقوى من الخوف من المرض... لا بل أقوى من الموت.
وأسلمت بربارة الرّوح في 27 فبراير 2014 بعد انتهاء رسالتها، هي التي تميّزت دومًا بالابتسامة والفرح والسلام الداخلي رغم آلامها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق