الطفل في شهره الثاني يهدأ بالرضاعة ويعشق الاستحمام

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هاهو رضيعك وقد بدأ يستقر وتنتظم مواعيد رضاعته، ينمو ويزداد وزنه وطوله، مهاراته الحركية والذهنية تبدو عليه ، حتى نومه بدأ ينتظم... وتطورات أخرى يلفت نظرنا إليها الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال.

 إنجازات التطور الحركي والعقلي للطفل تعتمد في الأساس على جهاز عصبي وهيكل عظمى سليمين؛  والمصاب بمرض عضوي في الأعصاب أو بتخلف عقلي...لا يستطيع أن ينجز أي مهارات، وكذلك من يشكو من تشويه في عظامه أو مرض ما يعوق حركته.

مساعدتك لطفلك بالمداعبة والمشاغبة  تدفعه للتفاعل معك ومع الأشياء المحيطة به، وهذا هو دورك الإيجابي.

متابعتك لوزن طفلك أسبوعياً تحدد معدل نموه؟ وبالتالي لا يصح أن تجبري طفلك على استيعاب كمية لبن محددة، أو تحرميه من زيادتها أيضاً .

مدة رضاعة طفلك عند مقتبل الشهر الثاني قد لا تستمر أكثر من ثلاث دقائق من كل ثدي ويبدو عليه الشبع ثم يخلد إلى النوم العميق ؛ فقوة مص الطفل للحلمة تزداد وتكتمل في هذا الشهر.

إذا كان اللبن جافاً فيكفيه سبع رضعات في اليوم؛ تبدأ 6 صباحاً، 9. 12. 3. 6. 9. 12 مساءً.

 يصبح وزن الطفل - الذكور4.900 كيلوغرام، والإناث4،600 كيلوغرام ، والطول: الذكور56،7 سم، والإناث 55،6 سم، ولكننا لا نستطيع التنبؤ بمدى طول قامة الطفل في المستقبل!

 قياس محيط الرأس في كل زيارة شهرية عند الطبيب تعد دليلاً هاماً على نمو المخ وتطور الطفل العقلي السليم في الوقت المناسب، وأعلى نمو يتم خلال السنة الأولى.

محيط الرأس عند الولادة يصل إلى 35سمً، ويصل إلى  43سم في منتصف العام الأول.

 رضيعك في هذا الشهر يستطيع أن يحافظ على رأسه في وضع الوسط، ويمكنه أن يرفعها أعلى بزاوية 45درجة بالنسبة لجسمه لدقائق قليلة.

عند وضع طفلك على ظهره يحرك رأسه ويمكنه أن يرفعه ، وإن ساعدته على الجلوس يحافظ على رأسه قائماً ولكنه يظل يتمايل.

يصدر بعض الأصوات القصيرة لكنها لا تشابه الأصوات البشرية، طفلك يناغيك ومعظم نغماته الصوتية على شكل بكاء.

 يظهر تفاعله مع الأشخاص والأشياء ؛ حيث يحاول التركيز على شيء واحد أو اثنين، يدرك الفرق بين الأشخاص والأشياء والأصوات.

 يظهر علي ملامحه الشعور بالضيق والابتهاج والتأثر،  ويهدئ نفسه بالرضاعة، ويبتسم للأب والأم والإخوة،  وينتفض للأصوات العالية.

تبدو نظرته أحياناً كأنها للانهاية، يأتي بحركات متوافقة للعين دائرية وهو ينظر إلى الضوء أو إلى شيء متحرك

ينظر إلى الأشياء والخيالات المتحركة، ولكنه يفضل النظر إلى الأشخاص، ويتجاوب بأن يحرك جسمه وينصت إلى الوجوه والأصوات.

في هذا الشهر يغمز طفلك بعينه لحركة يديه ويبدأ في تأملها، .

لا تستطيعي فعل أي شيء لطفلك لتكثري من ساعات نومه أو أن تحدي منها؛ طفلك يحصل على كمية النوم التي يحددها تكوينه الفسيولوجي الخاص به

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق