نصيحة أميركية: مصي لهاية طفلك!

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لا يمكن أن نصدق ما توصلت إليه الدراسات العلمية الحديثة، بل إننا كنا ننهى عن هذا التصرف، ونعتبره من السلوكيات السيئة، وهو أن تقوم الأم بمص لهاية الطفل حين تقع منه على الأرض ثم إعادتها لفم الطفل.

ولكن أثبتت  دراسة أميركية قدمت في مؤتمر للجمعية الأميركية للحساسية والربو في سياتل وبعد أن أجريت التجربة على أكثر من 125 ألف طفل، أن مص الأم للهاية الطفل قبل وضعها في فمه، تزيد من مناعته وتقلل من أصابته بالحساسية والربو، بشرط ألا تكون الأم مريضة.

واللهاية تستخدم حول العالم كوسيلة لإشغال الطفل عن صدر الأم حيث يجد شيئاً غير الثدي ليمصه، وأطلق عليها اسم "الأم الثانية".

ولكن ما هي شروط ومحاذير استخدام اللهاية؟

الدكتور يحيى حرب، اختصاصي طب الأطفال، يجيب على تساؤلك كالتالي:

لا تعطي اللهاية للطفل بمجرد ولادته، بل يجب أن يعتاد على الرضاعة من أمه أولاً.

يفضل أن تستخدميها عندما يتم طفلك الشهر الأول.

أثبتت الأبحاث أن اللهاية تمنع متلازمة موت المهد.

يمكن أن تخفف اللهاية من آلام التسنين.

تساعد الوليد الخديج على تقوية عضلات فكه.

من عيوبها أنها تغير شكل أسنان طفلك.

ربما تزيد من كثرة التهابات الأذن الوسطى لديه.

يتأخر الطفل في الكلام بسببها.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق