وزنك أثناء الحمل ومدى احتياجك للطاقة

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أجمع الأطباء على أن ثبات وزن الحامل أو نقصانه من الممكن أن يعرض صحة الجنين للخطر ويؤثر في نموه بالشكل السليم، وعليها أن تدرك أن وزنها لايزيد بسبب إضافة وزن الجنين فحسب، إنما لأوزان أخرى إضافية تشمل: وزن جسم الحامل، وزن المشيمة ووزن السوائل المختزنة بالجسم بما في ذلك السائل الأمينوسي المحيط بالجنين و..و..عن أهمية الطاقة والأوزان الأخرى التي يحملها جسم الحامل يحدثنا الدكتور ياسين عبد الله أستاذ أمراض النساء والتوليد بالجامعة.

*يتحمل جسم الحامل أيضاً وزن الدهون التي يزيد تخزينها؛ استعداداً لإمداد الأم بالطاقة للقيام بالرضاعة، إضافة إلى زيادة وزن الرحم نفسه؛ لما يطرأ عليه من تغيرات أثناء الحمل.

* يتراوح الوزن الإضافي عند غالبية النساء الحوامل ما بين 9، 13,5 كيلو جرام، وتظهر أكبر زيادة في الوزن بين الأسبوع 24-32 من الحمل؛ الشهور الثلاثة الأولى: 2 كيلو جرام، الشهر الرابع: نصف كيلو جرام، الشهر الخامس: كيلو جرام واحد، الشهر السادس: 2 كيلو جرام، الشهور الثلاثة الأخيرة: 2 كيلو جرام لكل شهر، ويقل الوزن أو يزيد باختلاف طبيعة جسم الحامل.

*على الحامل أن تتابع قيمة وزنها بصفة منتظمة طوال فترة الحمل -بناء على المعدلات المكتوبة أعلى- حتى تتجنب حدوث زيادة بالوزن فوق المعدل الطبيعي، وحتى تتمكن من اجتياز فترة الحمل والولادة بأقل تعب ممكن.

*هذه الأرقام لا تعني أن تقلل الحامل من تناول الطعام، ولكن القاعدة الأساسية أن تأكل ما يسد جوعها، وأن تحرص على تناول الأغذية الغنية بالفيتامينات والمعادن والبروتينات والكربوهيدرات المعقدة، مع التقليل من تناول الأغذية المكسبة للطاقة والمفتقدة للفيتامينات والمعادن مثل السكريات والدهون.

وماذا عن الطاقة وأهميتها للحامل؟

* المرأة في الأحوال العادية وفيما بين 19-50 سنة تحتاج إلى كمية من الطاقة تعادل تقريباً 1940 سعراً حرارياً، وخلال فترة الحمل تزيد الكمية بحوالي 200 سعر حراري فقط.. خاصة خلال الشهور الثلاث الأخيرة من الحمل.

*تحصل الحامل على هذه الطاقة من عناصر الغذاء الثلاث وهي: البروتينات والكربوهيدرات والدهون، مثال: الفواكه الطازجة والجزر والبطاطا الحلوة وفطر عش الغراب والبقوليات والخضروات ذات الأوراق الداكنة كالسبانخ والحبوب والمكسرات غير المملحة، أما الفيتامينات والمعادن فأنها لا تعطي طاقة.

* ولكن هناك نوعيات من فيتامينات "ب" ضرورية لتوليد هذه الطاقة للحامل، والتي تحصل عليها من العناصر الغذائية السابقة؛ واحد جرام من البروتين=4,1 من السعرات الحرارية، واحد جرام من الكربوهيدرات= 4,1 من السعرات الحرارية، واحد جرام من الدهون=9,4 من السعرات الحرارية

* ومن الأطعمة التي تمد عضلات الجسم بالطاقة والقدرة على التحمل وتقليل الشعور بالإرهاق والتعب هي؛ البروتينات الخالية من الدهون كالأسماك والدواجن بدون جلد.

* وحتى تظل مستويات الطاقة بجسم الحامل ثابتة لابد من المحافظة على منع انخفاض نسبة السكر قي الدم، ويتم ذلك بتناول 6 وجبات بدلاً من 3، تناول البروتينات مع الكربوهيدرات في كل وجبة، مع تجنب السكريات البسيطة مثل الحلوى، والمشروبات الغازية والمحلاة.

* ولابد من شرب الكثير من المياه للمحافظة على الطاقة ورطوبة الجسم وتقليل الشعور بالتعب أثناء الحمل، مع ممارسة الرياضة المناسبة لوضع الحمل والنوم والراحة بالقدر المسموح.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق